Subscribe For Free Updates!

We'll not spam mate! We promise.

Monday, April 14, 2014

هجوم بالغاز في سوريا يجدد المخاوف من الاسلحة الكيميائية

وتقول سولومون إن تقارير عن هجمات بالغاز على قرية في سوريا أوضحت أن الاسلحة غير التقليدية ما زالت تمثل تهديدا في البلاد التي مزقتها الحرب على الرغم من الجهد الدولي لتخليص سوريا من الأسلحة الكيميائية.
وتضيف الصحيفة إن كلا من الحكومة والمعارضة تبادلتا الاتهامات بشأن الهجمات على كفر زيتا مساء الجمعة. وتقول إن تسجيلات بالفيديو تم تحميلها على الانترنت تظهر أطفالا يعانون صعوبات في التنفس بينما ترتعد اجسادهم في مشاهد تذكر بالهجوم الكيميائي على مشارف دمشق في أغسطس / اب 2013، ولكن ليس على النطاق نفسه.
وتنقل الصحيفة عن طبيب يدعى حسن الاعرج تحدث إليها عبر سكايب من القرية التي وقع فيها الهجوم قوله إن "كفر زيتا هوجمت ببراميل متفجرة اسقطت من طائرات مروحية على المناطق السكنية وعندما سقطت صدر عنها غاز اصفر اللون. احضر مسعفونا 100 شخص. كانوا يعانون اختناقات وتقيؤ وزبد في الفم وفي بعض الحالات ارتفاع في ضغط الدم".
وتقول الصحيفة إن ناشطا في كفر زيتا يدعى أمير أبو راجح حمل تسجيلات بالفيديو على الانترنت لبراميل لم تنفجر علىها الرمز الكيميائي للكلور، ولكن لم يتم التحقق من صحة هذه التسجيلات.
وتقول الصحيفة إن الكلور ليس من بين المواد التي يتم تدميرها أو شحنها خارج سوريا من قبل الامم المتحدة ومنظمة الحد من انتشار الاسلحة الكيميائية.
وتضيف الصحيفة إن المنظمة الدولية تقوم بتدمير السارين وغاز الخردل والمواد المستخدمة في انتاجهما بحلول يونيو/حزيران، ولكن عملية النقل والتدمير منيت بالكثير من التأجيل الذي يقول معارضو الأسد إنه محاولة للمماطلة.
المصدر: bbc arabic

Socializer Widget By Blogger Yard
SOCIALIZE IT →
FOLLOW US →
SHARE IT →

0 comments: